ناج من زلزال هاييتي يسمي الآيفون “منقذ الأرواح”

ناج من هاييتيلقد عُرف عن هاتف آبل العجيب -الآيفون- أنه فاز بالكثير من العقول و القلوب, و لكن هل يستطيع انقاذ الحياة!؟ على ما يبدو, إنه يستطيع.

عندما يسمي الناس الآيفون منقذاً للحياة, فإنهم غالباً ما يعنون أنه يساعدهم على القيام بمكالمة مهمة أو العثور على حمام للطوارئ, لكن هذا المفهوم على وشك أن يتغير.

دان وولي, أحد الناجين من زلزال هايتي قال أنه استعمل برنامجاً للإسعاف في هاتفه ليشخص حالته و يعالج قدمه و رأسه المصابين, و أنقذ نفسه من الصدمة, كما استعمل كاميرا الهاتف ليجد أفضل مكان لانتظار النجدة, التي أتت بعد 65 ساعة من لحظة حدوث الزلزال, و هو الآن في مشفى في ميامي.

إنها قصة مذهلة لمزايا هذه الحواسيب المحمولة, تظهر قدرة هذه الأجهزة المذهلة على إنقاذ الأرواح.

Advertisements

One thought on “ناج من زلزال هاييتي يسمي الآيفون “منقذ الأرواح””

اترك رداً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s