بلا Ladies First بلا بطيخ!

حسناً, دعونا نعترف … المرأة في مجتمعنا ليست مظلومة كما يُشاع بل نحن المظلومون, سألتني كيف؟

أحد المواقف يلي بتصير كتير وصايرة معي كتير … بتكون واقف عند بيّاع الشاورما بعز الصيف, حرارة الشمس عم تطبخك من جهة, ولهيب النار يلي طالع من سيخ الشاورما عم يطبخك من جهة تانية والمحل معجوق والدنيا شووووب وفي شي ألف زلمة بالمحل ! والكل آعد مزوق وعم ينتظر دوره بكل احترام .. بتجي بنت بتطلبلها كمية كبيرة .. بس طبعاً لأنها بنت ما لازم تنتظر عالدور فوراً ببلشوا موظفين وشغيلة المحل ينادو لبعض :”مشّي الآنسة” أو “مشّي المدام”, وبيكون قبلها في ألف شب ورجّال كبير عم ينتظروا الدور صرلن ساعة .. بس لا ما بيصير Ladies first وانشالله عمر الدور والعالم يلي عم تنتظر !!!
والأحلى من هيك أنو مرة من المرات كنت عند أحد محلات الأكل وصار نفس الموقف, ويلي صدمني بعدين أنو البنت بعد ما طلعت اتجهت عالسيارة وإذ طلع في بالسيارة شب عم ينتظرها, أول ما اعدت بالسيارة شغّل ومشي .. طلع الشب حاسبها أنو اذا نزل هوة رح يطوّل وعرفان انو البنت رح يمشّوها بسرعة مشان هيك بعت البنت واعد هو بالسيارة !!

نفس الشي بالمكرو (السرفيس), بتلاقي الوحدة اشّرت للسرفيس وهية عرفانة انو معبّى .. بوقّف السرفيس, بتمد راسها .. بتتطلع .. بتزور الشباب وهية عم تقول بقلبها :”يلّا يا قليلين الزوق, شي حدا يقوم” … يعني بصراحة شو ذنبه الشب يقوم؟ ارجعي امشي كم خطوة لفوق يمكن تلاقي محل او انتظري شوي أو خدي سرفيس تاني من غير خط بنزلك بمكان قريب ومن هنيك بتاخدي سرفيس تاني أو اي حل تاني تدبري حالك فيه !

مرّة كنت أنا بشعبة التجنيد عم أعمل تأجيل دراسي (وما أدراكم ما شعبة التجنيد والبهدلة يلي هنيك) .. المهم اجت وحدة والدة أحد الأشخاص هية عم تساويله وراقه … فوراً العساكر صاروا محترمين كأنهم جايين من جادة (الشانزيليزيه) مباشرةً على شعبة التجنيد وقالولها تفضلي مدام فوتوها لجوة وخلوها تقعد على كرسي وفات أحدهم أخد وراقها وصار يدور فيهم من غرفة لغرفة ومن توقيع لتوقيع ورجعلها معاملتها خالصة بزمن قياسي ! المخلوقة مبينة درويشة ومواطنة عادية لا أنو بيعرفوها ولا مدعومة ولا دفعت مصاري .. هلأ تصرف العساكر أنا مو ضده حلو انو يحترموا المخلوقة بس اذا هنن عندن القدرة انو يتعاملوا باحترام ويمشّوا المعاملات بسرعة ليش ما بطبقوا هالشي عالكل؟ ليش نحنا بعاملونا بهالطريقة؟؟ طبعاً هالشي ما بينطبق بس على شعب التجنيد بل بيصير بكتير دوائر ومؤسسات تانية.

هي مجرد أمثلة قليلة من ضمن أمثلة كتيرة منصادفها بحياتنا اليومية, دائماً الأنثى البواب مفتوحة الها وين ما راحت .. بالشغل, بالسوق, بالمطاعم, يمكن وين ما كان ما عدا البيت P:

وأنا كردة فعل ومحاولة منّي لإصلاح المجتمع رفعت شعار (بلا Ladies first بلا بطيخ!) وهاد الشعار ما بيدعوا أبداً للتعصب ضد النساء بل بيدعوا فقط لوضع الأمور بنصابها .. يعني اذا انت مسؤول عن دور .. مشّي الناس عالدور بغض النظر عن الجنس .. واذا انت موظف تعامل مع الشب متل ما بتتعامل مع البنت … واذا انت مسؤول بمطعم وفاتت شلة بنات لا ترحب فيهن زيادة عن اللزوم وتحطهم على احسن طاولة وتحط شلة الشباب على اسوأ طاولة أو تعتذر منهم بحجة أنو المطعم محجوز … يعني باختصار أنا أدعوا فقط للمساواة لا أكثر ولا أقل.

مين بيرفع معي شعار (بلا Ladies First بلا بطيخ) ؟

من  اي بلا Ladies First بلا بطيخ ! | AN@S Online >>>.

Advertisements

4 thoughts on “بلا Ladies First بلا بطيخ!”

  1. معك حق .. و لكن أنت ما جربت تكون صبية و تفوت لتنطر صندويشة الشاورما تبعك بين خمسين شب عم يطلعوا عليك من فوق لتحت و شي يتهامس و شي يتضحك و شي يغمز و شي ينكز ..
    و لا جربت توقف لتنطر تكسي او سرفيس و كل شوي و التانية يمر شب بسيارة شكل يقلك ” تفضلي آنسة ” بوصلك ؟ او يزمر او يصير يروح و يجي و يشفط و يعمل حركات .. هاد غير التسمعيات اللي بتجي من اللي ماشين .. ” شو لوين رايحين اليوم ؟ ” ” يي يا الله هلأ بينتزع الميك اب تبعي بالشوب ” و هيك تعليقات بايخة ..

    أنا بعتقد لحتى يتطبق شعارك او فكرتك ( و انا مع الفكرة ) لازم تتصلح كل العادات المرتبطه بهالاشيا و اللي بتسببها أوّل ..

    تحياتي

  2. أيمك عن عجقة المقالة لوي بيك…
    وقلي أيمتا رحت على شعبة التجنيد؟؟ والله صحي دافنينو سوا قصدي رحنا سوا نأجل…
    موهيككككككككككككك؟؟؟؟؟؟؟؟

اترك رداً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s